من انا

صورتي
هاوي الاستماع للإذاعات العالمية والمراسلة

الأحد، 16 يناير، 2011

مبروووووووووووووووووووك لشعب تونس

فرحتنا لا تقدر هنا في الجزائر رغم الدماء التي سالت و التي ندعو الله أن يكتبهم من الشهداء الأبرار، هي فعلا نهاية طاغية علماني متجبر، أراد لتونس أن تصبح قطعة من فرنسا و لكن الشعب الذي سكت دهرا لم ينطق كفرا و إنما نطق بالحق و نصره الله و لندعو الله أن يبدلهم خيرا من زين الهاربين الذي لم يجد له ملجأ بعد أن كان يتنعم في خيرات شعبه، و أن تمر هذه المرحلة الانتقالية في حياة الشعب التونسي على خير و سلام يا رب، و ندعو الله أن يجعله عبرة لكل حكامنا المفسدين في الأرض و ليكن الشعب التونسي عبرة لنا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق